” ناصر كنعاني ” من حق إيران المشروع تحقيق التقدم العلمي والبحثي في ​​مجال الجوفضاء

وكالة_إيران_اليوم_الإخبارية

 

– شدد المتحدث بإسم وزارة الخارجية ” ناصر كنعاني ” على أن تحقيق التقدم العلمي والبحثي في ​​مجال الجوفضاء هو حق مشروع للجمهورية الاسلامية الإيرانية، ودان الدول الأوروبية الـ 3 لبيانهم الذي اعتبره تدخلا في شؤون ايران الداخلية.

 

وأشار ” كنعاني” اليوم السبت الى البيان الذي أصدرته هذه الدول بخصوص إطلاق ايران الاسلامية القمر الصناعي المحلي الصنع “ثريا” الى الفضاء، وأكد أنها لن تنتظر آراء بعض الدول لإستخدام التقنية لأهداف سلمية بحتة.

واستنكر البيان المذكور وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تحافظ على حقها المشروع في التنمية والتقدم عبر استخدام التقنية لأهداف سلمية وفي مسير التطور العلمي والبحثي استنادا على القوانين الدولية، ولن تنتظر آراء بعض الدول التي تريد فرض آراءها وأعمالها الأحادية الجانب على الآخرين.

ورأى ” كنعاني ” أن اطلاق مثل هذه التصريحات التي تعتبر تدخلا في الشؤون الداخلية للآخرين، لن يؤثر قيد انملة على ارادة الشعب الايراني لتحقيق التقدم المستمر في مجال العلم والتقنية.

وتابع قائلا: انه ورغم بعض التفسيرات التعسفية التي تنطلق من الرغبات الأحادية لبعض الأطراف، فإنه لاتوجد أية قيود استنادا على القوانين الدولية بخصوص النشاطات العلمية واستخدام ايران نشاطها الفضائي، لذا فإنها ترفض الاستسلام لمثل هذه التوجهات غير المتعارفة بكل حزم وقوة.

الجدير بالذكر أن كلا من المانيا وبريطانيا وفرنسا قد نشرت بيانا مشتركا دانت فيه الجمهورية الاسلامية الايرانية لإطلاق القمر الصناعي ثريا الذي يعتبر من الأقمار الاتصالاتية الى الفضاء ومن جملة أقمار SRI البحثية التي صنعت في داخل ايران.