” الحاج محمد محقق ” يدين هجوم القوات البحرية والجوية الأمريكية والبريطانية على مدن اليمن

وكالة_إيران_اليوم_الإخبارية 

 

 

 

– بسم الله الرحمن الرحيم :

قال الله في كتابه العزيز { قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِين }
صدق الله العلي العظيم :

 

– تلقت ” وكالة إيران اليوم الإخبارية ” صباح الجمعة 22 يناير 1402 الموافق 12 يناير 2024 بيان أدانه واستنكار ” للمجاهد الحاج محمد محقق ” أمين عام حزب الوحدة الإسلامية الأفغاني ، وجاء فيه :

– تلقينا بأثر بالغ نبأ بشن القوات البحرية والجوية الأمريكية والبريطانية هجومها الوحشي والواسع على مواقع القوات اليمنية المقاومة في العديد من مدنها ” صنعاء العاصمة و صعدة و زمار و حجة والحديدة ” .

– وأكد البيان أن هذا العدوان السافر يعتبر تدخل على وحدة الأراضي والسيادة الوطنية لأمة عظيمة وبلد إسلامي مهم تاريخياً .

 – كما وأدن البيان بشدة هذا العدوان الغاشم الذي يهدف إلى سلسلة الدعم للنظام الإجرامي للكيان الصهيوني المحتل لدولة فلسطين مهد الرسل والأنبياء والحضارات السماوية .

– ونوها البيان أن هذه الأعمال الوحشية تضاف الى سجلاتهم الإجرامية ضد إسلامنا المحمدي الأصيل العزيز .

–  وأعتبر البيان أن جميع المحاولات بأت بالفاشل ، وهدفها الحفاظ على  الهيمنة الأمريكية الإجرامية القطب الواحد ، ولكن اليوم انقضى عصر تلك الهيمنة الهمجيه وظهور متعددة الأقطاب في عالمنا المعاصر .

– وأكد البيان أن وعد الله قادم لمساندة الدولة الإسلامية والشرعية في يمننا الصديق بقيادة زعيمها المجاهد السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي سدد الله خطاه ، وستكون الهزيمة والذل لتلك القوات الأميركية وحلفائها ومن والاها على يد أفقر شعب ولكن أكثرهم قوة وصلابة وسيطردون الغزاة من القوات البحرية الأمريكية وحلفائهم من تلك الأرض المباركة ، منكسرين باذن الله .

–  وختم البيان بالقول : سيكون الانتصار حليف اليمن الصامد وللدول الإسلامية قريباً بإذن الله :

–  وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم :

– الحاج محمد محقق .
– أمين عام حزب الوحدة الاسلامية لشعب أفغانستان .