الحج تجلٍّ للعبوديّة والخشوع وينطوي أيضاً على عوامل اجتماعية كالوحدة والأخوّة والتلاحم. وفي الوقت عينه فإن الحج استعراض للتجمّع واستعراض للأخلاق.

الحجّ عملٌ سياسي وهذا العمل السياسي هو عينُ التكليف الديني. منعهم لهذه الحركات السياسي عمل سياسي أيضاً لكنّها سياسة معادية للدين. فقولهم بأن لا يحقّ لكم أن تنتقدوا أمريكا يمثّل حركة سياسيّة شيطانيّة. البراءة من المشركين فريضة.

من ضمن الأخطاء الجسيمة قولهم أن لا تُسيّسوا الحجّ! تأمين الوحدة أمرٌ سياسي. الدفاع عن الشعب الفلسطيني ومظلومي العالم الإسلامي مثل اليمن ودعمهم عمل سياسي والدفاع عن المظلوم واجب وهو عينُ التعاليم الإسلامية.

تتحمّل الحكومة السعوديّة ومن يتصدّون لشؤون مناطق الحج مسؤوليات ثقيلة. من مسؤولياتهم توفير الأمن للحجاج. ينبغي احترام هؤلاء وصون كرامتهم؛ فهؤلاء ضيوف الرّحمن.

فليوفّروا الأمن للحجاج لكن ينبغي أن لا يجعلوا الأجواء أمنيّة. يجب أن تكون معاملتهم للحجاج مناسبة خلال تواجد الحجاج في مكة والمدينة.